على موقع جوجل الإلكتروني، يوجد العديد من دراسات الحالة التي تعرضها الشركة على صفحة مخصصة لذلك. وتُجمِع كلّ الدراسات، على الفائدة التي تحققت من استخدام التطبيقات في المدرسة، سواء على صعيد الطلبة أو المدرسين أنفسهم. كما يتفق كلّ المتحدثين في الدراسات على ميزات هامّة من وجهة نظرهم، تلخّصت في: التعاون Collaboration، والتشارك Sharing، والتوافق Compatibility مع الأجهزة المختلفة (حواسيب شخصية، أجهزة لوحية، هواتف ذكية) وأنظمة التشغيل المختلفة (أندرويد وآيفون)، وسهولة الاستخدام Usability، وإمكانية الوصول من خارج المدرسة Accessibility.

حول مدرسة آر إن بودار

تصنف مدرسة آر إن بودار R.N. Podar، كأفضل مدرسة في الهند، من حيث الأداء الأكاديمي والممارسات المبتكرة. ولوجودها في منطقة مومباي المكتظة، فإن الصفوف فيها موزعة في أماكن متعددة. في المدرسة 150 معلم ومعلمة يعملون على فترتين، ليتمكنوا من تدريس 3000 طالب وطالبة في الصفوف من الأول وحتى الثاني عشر.

الحاجة إلى حلول تكنولوجية

إن التحوّل الذي حصل في سياسات التعليم في الهند في العام 2010، وتبني سياسة التقييم المستمر والشامل Continuous and Comprehensive Evaluation (CCE)، أدّى إلى المزيد من الأعباء على المدرسين، وإلى الحاجة إلى التعاون من قبل الطلبة. المدرسون أصبحوا بحاجة إلى حلول تكنولوجية لأنّهم يفتقدون إلى متطلبات التقييم CCE. يقول أفنيتا بير، مدير المدرسة: "نحن منفتوح لأية مبادرات جديدة، وقد بدأنا بالبحث عن طرق جديدة للعمل".
في العام 2011، تبنّت مدرسة آر إن بودار تطبيقات جوجل التعليمية Google Apps for Education. يقول مدير المدرسة: "لقد وجدنا التطبيقات سهلة الاستخدام، لقد ساعدتنا على بناء سمعة طيبة لمدرستنا، لقد شعرنا كما لو أن تطبيقات جوجل تم تصميمها خصيصاً لتلبية احتياجات طلبتنا ومعلمينا". ويضيف: "لدينا الآن حساب من حسابات جوجل التعليمية لكلّ طالب، ولكلّ معلم، ولكلّ عضو يعمل في المدرسة، لقد اكتشف المعلمون أن تطبيقات جوجل التعليمية Google Apps for Education توفر إمكانات هائلة للتعليم والتعلّم".

ميزة التشارك والتعاون في تطبيقات جوجل التعليمية

وعن ميزات المشاركة الهائلة في تطبيقات جوجل، يقول مدير المدرسة: "شكراً جزيلاً لتطبيقات جوجل التعليمية، لقد أصبح بإمكان المعلم أن يرسل المادة التعليمية للطبة قبل حضورهم إلى المدرسة، ليطلعوا عليها، وعند مجيئهم إلى غرفة الصف، يبدأ النقاش والحوار والتعاون فيما بينهم لحل المشاكل، لقد أصبح بإمكان المعلم إشراك الطلبة في نقاشات متقدمة، لقد قدّم ذلك فائدة عظيمة لطلابنا، لأننا الآن نقوم بمشاركة المواد التعليمية معهم خارج غرفة الصف".

التعليم مستمر رغم المطر!

في منطقة مومباي، هناك مشكلة كبيرة تواجه المدرسة، هي العطل المفاجئة بسبب الأمطار. يعقب مدير المدرسة أفنيتا على هذه القضية: "نحن لا نتحمل ضياع الحصص بسبب العطل الفاجئة في منطقتنا، لذلك لقد قمنا باستخدام تطبيقات جوجل التعليمية Google Apps for Education بكفاءة عالية جداً جداً –على حد تعبيره-، حيث يقوم المعلمون بإنشاء محادثات مع الطلبة ومشاركتهم الملفات وهم في بيوتهم، ويقوم الطلاب بالتعلّم وهم مرتاحون في المنزل".
ويختم أفنيتا: "لقد أصبحت تطبيقات جوجل التعليمية Google Apps for Education نمط حياة لنا في المدرسة، فالطلاب من صفوف مختلفة أصبحوا يتحادثون، ويتشاركون في الملفات لينجزوا مشاريعهم، لقد تحوّلنا إلى مدرسة تثق بطلابها، فالوقت الذي يمضيه الطلبة مع مدرسيهم أصبح أكثر إنتاجية من قبل. لقد تطوّر تعلّم الطلبة بشكل هائل"